in ,

ليبيا تسبق العرب بتكنولوجيا تُنقذ الحياة

سبقت ليبيا كل الدول العربية ونالت تكنولوجيا أميركية تنقذ حياة المريض، وبإمكانها إجراء فحوصات تحليلية في المناطق النائية وبعيداً عن المختبر.

ووفق بيان لوزارة الصحة بحكومة الوفاق، فقد أطلقت شركة “راديو ميتر” الأميركية، الأربعاء، في طرابلس، نسختها الحديثة من جهاز ABL800 الخاص بقياس الغازات في الدم.

وقال مدير التسويق الإقليمي للشركة مصطفى عزت، خلال مؤتمر طبي، أن النسخة الجديدة من الجهاز تنقذ حياة المريض؛ ويعدُ حجر الأساس لـ “راديو ميتر” الذي سيوفر إمكانية إجراء فحوصات تحليلية في المناطق النائية.

وأضاف عزت أن شركته ستكون شريكة لليبيا؛ وستقدم لهما خدمات تقدم في كندا وأميركا وأوروبا، مبينا أن هذا المؤتمر يمثل جزء من سياسات الشركة للتعريف بأجهزة قياس الغازات في الدم والتدريب على استعمالها.

من جانبه، قال المدير الإقليمي لشركة “راديوميتر” حسام حمدان، إن ليبيا كانت سباقة في إدخال التقنية؛ مؤكداً حرص الشركة الدائم على تقديم الحلول لتجنيب المستخدم أكبر قدر من الأخطاء.

بدوره، أوضح المدير التنفيذي للشركة الليبية المتحدة، الوكيل المحلي لـ”راديوميتر”، محمد زايد، أن الجهاز الحديث سيدخل إلى ليبيا خلال الأشهر القادمة.